ابجذيات المحكي والمنسي في الكتابة الابداعية
اهلا بجميع الاصدقاء والصديقات في الوطن العربي كله

ابجذيات المحكي والمنسي في الكتابة الابداعية

رؤية جديدة لمستقبل الثقافة العربية
 
البوابةالرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» قراءة عاشقة للديوان
السبت 22 مارس - 23:03 من طرف Admin

» إصدار جديد : ما أراه الآن
الثلاثاء 18 مارس - 22:46 من طرف Admin

» أنا ...الآخر في القصيدة(8)
السبت 15 فبراير - 1:46 من طرف Admin

» أنا ...الآخر في القصيدة(8)
السبت 15 فبراير - 1:46 من طرف Admin

» أنا ...الآخر في القصيدة(7)
السبت 8 فبراير - 22:53 من طرف Admin

» إمرأة بصمت الليل (ديوان)
الأحد 26 يناير - 13:35 من طرف Admin

» في تاريخ الأعماق
الأحد 19 يناير - 23:30 من طرف Admin

» قريب من الشمس
الأحد 19 يناير - 15:49 من طرف Admin

» إمرأة بصمت الليل (ديوان)
الأحد 19 يناير - 3:22 من طرف Admin

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
التبادل الاعلاني

شاطر | 
 

  صك الباب...

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 829
نقاط : 2617
تاريخ التسجيل : 21/12/2010
العمر : 52
الموقع : http://khalil-louafi.alafdal.net/

مُساهمةموضوع: صك الباب...   الأحد 10 نوفمبر - 16:18

صك الباب
لي من العمر ما يكفيني،
أن أبدأ منك
وأنتهي كفراشة
في حضن الياسمين
لي وجهان
واحد لي و آخر لأمي
عند ملتقى الخلجان
لي خزائن حروف
فاضت عن المعاني،
واختمرت في صمت كهفي
يكفي يا امرأة
أني أملك نصفها،
الذي يملأ كأسي
صك الباب
لي فرحة،
حين أقلد نفسي خلف الشمس
وأخرى على شفير العمر
أحار
في جمع شتات الحجر؛
أسفل النهر
أمْ
ألتمس العذر،
من مجرى الطوفان؛
القابع فوق صدري
صك الباب
لي كل المنافي
وأنا الوطن الضائع في السؤال
أسأل أرض الخراب
عن وجهتي
عن وجه أمّي في البكاء
متى رأيتك،
تلوحين للغياب؟
صك الباب
ماذا أنجبت أمّتي...؟
عند جدع النخلة
على باب الفتوحات المرتبة
في دفاتر الإنشاء
على أعتاب الشام
عند مشار يف الأندلس
طفلا يغادر شيبه عن كثب
. صك الباب
لي قاتلان
قاتل يحمي موته من موتي؛
كلما همّ بقتلي
وقاتل يتربص بظلي؛
كلما انطفأت شمعة ليلي
صك الباب
لي كل هذا البحر،
أعبره وحدي،
أعبره في فيافي،
ريح تأكل صمتي
...على مرافئ خجلي،
أمد أشرعتي
لموج يكسر حلم طفلة،
على مرمى الجسد
. صك الباب
لي كل هذا البوح،
تفرج عنه رموش عينيك
قبل منتصف الليل،
أختزل مسافات الجرح؛
أرى وطني يتغير في الألوان
صك الباب
تطرحني بدايات الصحو،
ينقرض صوتي مع بزوغ الشفق
عبدا يكنس عتبة الصمت،
صك الباب
في محرابك،
أشتهي لغتي
أغيب في نفسي
أخسر ظلي
حرا طليقا أمشي
حتى آخر ظهور لي على وجه القمر
يا امرأة صك الباب
يكفي يا امرأة
صك الباب
تبصرنني في صحراء التيه أمشي
في كل الحروب الخاسرة
أقف وحيدا
في ساحة الوغى
منذ الصرخة الأولى،
كنت ذاك الوليد،
أتهجى حروف وطن؛
لا يعرفني
يكفي يا امرأة
يكفي يا امرأة
صك الباب يكفي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://khalil-louafi.alafdal.net
 
صك الباب...
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ابجذيات المحكي والمنسي في الكتابة الابداعية :: ديوان - صدى الغربة-
انتقل الى: