ابجذيات المحكي والمنسي في الكتابة الابداعية
اهلا بجميع الاصدقاء والصديقات في الوطن العربي كله

ابجذيات المحكي والمنسي في الكتابة الابداعية

رؤية جديدة لمستقبل الثقافة العربية
 
البوابةالرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» قراءة عاشقة للديوان
السبت 22 مارس - 23:03 من طرف Admin

» إصدار جديد : ما أراه الآن
الثلاثاء 18 مارس - 22:46 من طرف Admin

» أنا ...الآخر في القصيدة(8)
السبت 15 فبراير - 1:46 من طرف Admin

» أنا ...الآخر في القصيدة(8)
السبت 15 فبراير - 1:46 من طرف Admin

» أنا ...الآخر في القصيدة(7)
السبت 8 فبراير - 22:53 من طرف Admin

» إمرأة بصمت الليل (ديوان)
الأحد 26 يناير - 13:35 من طرف Admin

» في تاريخ الأعماق
الأحد 19 يناير - 23:30 من طرف Admin

» قريب من الشمس
الأحد 19 يناير - 15:49 من طرف Admin

» إمرأة بصمت الليل (ديوان)
الأحد 19 يناير - 3:22 من طرف Admin

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
التبادل الاعلاني

شاطر | 
 

 إمرأة الليل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 829
نقاط : 2617
تاريخ التسجيل : 21/12/2010
العمر : 51
الموقع : http://khalil-louafi.alafdal.net/

مُساهمةموضوع: إمرأة الليل   الأحد 2 يونيو - 22:45

ما الذي يأخذني إليك
يا امرأة الليل..
أعطش يراود تربة وطن؟
أسنون عجاف تبرأت مني؟
أم حروف متناثرة تآكلت في زوايا القصيدة؟
تجرحني الكلمات وأحلامي المراهقة
في مرآة وجهي
أمد يدي خلف السياج الشائك
تتسلل الخطى
في همس الكلام الملغوم
على حافة الأسئلة
تبحث عن إجابات من فم عجوز
تغازل وجه القمر.
ينصهر الحجر في علب ليلية
تحت إيقاع الرقص .
كان الملح يخرج من عطش الورق
المزركش بألوان الخريف
نظرت إلى سماء الصمت الأزلي
يأتي الصمت خجولا من عيون ماكرة...

يا امرأة الليل..
طوبى لمن أوغل السيف
في قلب العاصفة
أمد يدي
تتلمس خصوبة الماء
في تجاعيد الشجر الصامد
في مسالك الريح
ينزع الجرح آثار الأصفاد
يغتسل من حدود الوهم
فوق صخرة القرابين
إقتربْ أيها الليل الغريب
في يدي
لعلي أمسك نجمك العالي ...
فتبدو عصية تلك العروبة
البعيدة عن وطني.

يا امرأة الليل..
أهديك دمي
أمد يدي
لتحمي نفسك من ظلي
أين يدي يا امرأة الليل؟
أضاعت في قرع الباب
أتراها ضاعت في مسالك التيه
أتخونني يدي يا امرأة الليل
لا...
لا...
ها يدي تحمل نعشي
فأغادر رصيف العمر ..
لا تمد يدك نحوي
قد تسرقك
عروس البحر
والقصيدة المحروسة
وتنسى...
لاتمد يدك مثلي!
ثم تنسى...
وتمد يدك مثلي...


خليل الوافي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://khalil-louafi.alafdal.net
 
إمرأة الليل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ابجذيات المحكي والمنسي في الكتابة الابداعية :: ديوان - ما اراه الآن-
انتقل الى: