ابجذيات المحكي والمنسي في الكتابة الابداعية
اهلا بجميع الاصدقاء والصديقات في الوطن العربي كله

ابجذيات المحكي والمنسي في الكتابة الابداعية

رؤية جديدة لمستقبل الثقافة العربية
 
البوابةالرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» قراءة عاشقة للديوان
السبت 22 مارس - 23:03 من طرف Admin

» إصدار جديد : ما أراه الآن
الثلاثاء 18 مارس - 22:46 من طرف Admin

» أنا ...الآخر في القصيدة(8)
السبت 15 فبراير - 1:46 من طرف Admin

» أنا ...الآخر في القصيدة(8)
السبت 15 فبراير - 1:46 من طرف Admin

» أنا ...الآخر في القصيدة(7)
السبت 8 فبراير - 22:53 من طرف Admin

» إمرأة بصمت الليل (ديوان)
الأحد 26 يناير - 13:35 من طرف Admin

» في تاريخ الأعماق
الأحد 19 يناير - 23:30 من طرف Admin

» قريب من الشمس
الأحد 19 يناير - 15:49 من طرف Admin

» إمرأة بصمت الليل (ديوان)
الأحد 19 يناير - 3:22 من طرف Admin

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
التبادل الاعلاني

شاطر | 
 

 مسالك التيه...

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 829
نقاط : 2617
تاريخ التسجيل : 21/12/2010
العمر : 52
الموقع : http://khalil-louafi.alafdal.net/

مُساهمةموضوع: مسالك التيه...   الأحد 8 أبريل - 14:04






مدخل الشجر


سالت عن نوع الخشب
في الثقب وفي نوع الشغب
في الجسد
اقرا احتمالاتي
في الكف وخريطة الغضب



خوف يقرع طبول الهزيمة

مررت على الديار
ارقب ما تبقى مني
منذ كانت الشمس
تحمل عنا عروبة المكان
سرت في المجهول
العالق في ظما الجفون
لا نوم يحمي
جسدي من الموت
لا وقت لي
كي ابحث عني
في ركام هذا الحطب
تاخذني رعشة
نحومصب نهر
يتفتق الماء
طوفان ما هو اتي



غربة تخيط راية وطن مفقود


خذ الورد من يد صاحبه
قد يستحيل الشوك راية الشوق
على سياج المنفى
انتظر عودة الجندي
الى عيون تستوطن مراعي السفر
ينكفئ القلب
يبحث في دفاتر البوح
عن مزحة صغيرة فوق التل
ثمة رائحة القرنفل و الحناء
تشي بموسم قطاف القمر
تحت شجر الصنوبر
اعد وقع الخطى
في خفقان الروح
لا ارى ضوء القمر
فوق البيوت العتيقة
حين ينسحب الليل
من عيون حراسه
ينفلق الصبح
على غير عادته
اكتشف ان ماء البحر
اضحى رغوا في متاهات الزمن الاول

اراك في الحلم نشيد الوطن
تنفض عن كتف جدي غبار الوهن
ابحث عن جوار قريب

من ظل شبح يخالج
مد تراب يعكف في قراءة الرمل
فوق خدود المطر
وتعويذة المساء
تفضح بخور العود والحجر
تخرج الخفافيش من كهف الوقت القديم
يختزل الكره تباشير مرشد
يذبح قرابين عثمانية اللون
فوق ماذنة العويل والضجر
يحمل الفقبه متاعه
ورائحة الخيانة تنتظر موت الجسد
على حائط المعبد
خذ ما تبقى من عروبتي
وعدا بعطش الظباء على دم الزعتر




اندهاش موشوم بحضرة الالهة



قلت للوقت لا تخف
هناك متسع للقتل
قال , انا الموت
الذي يقتل شعبه بدون استحياء
قلت ,هل ياتيك الجواب كعادته ؟
محمولا على اكتاف صاحبه
قال , تمهل قليلا
يمكن طرح السؤال بصيغة الامر
قلت, ياتيك الحدس
قريبا من فمي
تفتح عيناك ملح ضوء
لا يقوى على البكاء
قال, مثل سماء تخون اسمها
ولونها في العلياء
قلت, اخاف عليك من اسماء
وان تعددت مرامي في الهوى
قال, قد لا تدنو منك الاماني
عشية عطر
يعبق بثوب بابل
ينسج خيوط عروس
تزين للاحفاد اكفان الرحيل
قلت , هل قرات ما تبقى
من حصى الحجر ؟
على مرسم تماثيل قوطية
في شبه كنيسة
ودير حمام
يهدل عند ولادة عسيرة تحت النخل
قال , يوقد الشمع الهة الصمت
على اطراف مدينة
مصابة بداء الخرس
قلت, يكفيك اليوم
بهاء مرصع بالفسيفساء
واحذر الدرج الرخامي
من دم طافح
فوق سطح الدعاء



لك مني ما راستطعت


افزعت الخيل في ركوب الدجى
يعود صهيل الصدى
صاعدا الى جدوة الجمرة
الملتهبة في عيون الجنود الخائفة
يختلف الليل و النهار
ارض لا تعرف اختها
في لحظة الانفعال الحرج
ياتي الرصاص مشبعا بتوابل القافلة
ينحصر الماء في عيون الرجا
ترفض الشمس هدايا القمر
تخرج المجرات عن مدار دربها
تدب الروح في معصمي
حين تتهاوى الشهب الحالمة
تقض مضجعي هسيس ينابيع قاحلة
اهديك دمي
في وهج الضحى
لا ظل يشبه ظلي في صحراء العدا
سئمت خطوتك في خطو المدى
اقترب ايها الليل الغريب في يدي
امسك نجمك العالي
اسرق السمع من تخوم الاقاصي
عصية , هي العروبة
البعيدة عن وطني
اخذت كل شيء
لتحمي نفسك ونفسي منك
خجلت منك البطولة وانحصر الدمع على الحجر
ركبت صهوة الفرسان
الجامحة في عبارة السيف
وشجاعة النجم في شق بطن الحوت
يعود البحر الى شطئانه
منهزما على حافة المرافئ الصدئة
تطل منارة الوقت
ترشد قوافل الهجر الى سواحل
الوطن المجروح




بحر يكشف اسرار القمر



منذ التقيت البحر على مشارف الصخر
احسست ببرودة الماء في يدي
اداعب رطوبة الرمل في مدن الملح و الضباب
منذ رسمت وجهي في تداعي الصور
احترقت غواياتي القديمة عند حدود السراب
وشيء من ذاكرتي
يعاتب الموج سفن الخوف
ارى طاحونة الزمن
الهاربة من براتن النسيان
تنثر الورد على مواكب الرحيل
امتحن قدرتي على بابك
في ملاحقة الصدى
وعذرية المكان
تغادر مطار الانتظار
يعود الصدى نقيا
مثل طهارة وليد خرج للتو من رحم الجنازة
تاتي المرايا معكوسة
هدير غربة شاحبة على سطح ماء
يخبئ عمق الكارثة في وجه الصبايا
تتحمل الصورة
قليلا من صبر مرتكبيها
في احتراق الصور
اتلمس وجوه الغرباء
عساني اعرف احدا
من اصدقائي التائهين في كل مكان
اعرف ان القمر لن يخذلني هذه الليلة






خليل الوافي _ شاعر من المغرب
khalil-louafi@hotmail.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://khalil-louafi.alafdal.net
 
مسالك التيه...
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ابجذيات المحكي والمنسي في الكتابة الابداعية :: نهاية الحلم العربي-
انتقل الى: