ابجذيات المحكي والمنسي في الكتابة الابداعية
اهلا بجميع الاصدقاء والصديقات في الوطن العربي كله

ابجذيات المحكي والمنسي في الكتابة الابداعية

رؤية جديدة لمستقبل الثقافة العربية
 
البوابةالرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» قراءة عاشقة للديوان
السبت 22 مارس - 23:03 من طرف Admin

» إصدار جديد : ما أراه الآن
الثلاثاء 18 مارس - 22:46 من طرف Admin

» أنا ...الآخر في القصيدة(8)
السبت 15 فبراير - 1:46 من طرف Admin

» أنا ...الآخر في القصيدة(8)
السبت 15 فبراير - 1:46 من طرف Admin

» أنا ...الآخر في القصيدة(7)
السبت 8 فبراير - 22:53 من طرف Admin

» إمرأة بصمت الليل (ديوان)
الأحد 26 يناير - 13:35 من طرف Admin

» في تاريخ الأعماق
الأحد 19 يناير - 23:30 من طرف Admin

» قريب من الشمس
الأحد 19 يناير - 15:49 من طرف Admin

» إمرأة بصمت الليل (ديوان)
الأحد 19 يناير - 3:22 من طرف Admin

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
التبادل الاعلاني

شاطر | 
 

 على تخوم الموت تغرق سفن النجاة.(.2)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 829
نقاط : 2617
تاريخ التسجيل : 21/12/2010
العمر : 51
الموقع : http://khalil-louafi.alafdal.net/

مُساهمةموضوع: على تخوم الموت تغرق سفن النجاة.(.2)   الثلاثاء 14 فبراير - 20:53





خلتني اقف على باب القيامة اسرق السمع من افواه الطغاة ،وهم حريصون على لعب دور الضحية عندما يشتد لهيب الحقيقة في وجه من نسوا مثل هذا اليوم الحافل بالعبر ،والحق واحد وان تعددت اوجه التضليل التي تحمل معاني الاختلاف حول طبيعة الاشياء عندما تخرج عن المالوف ،وتصبح سلعة تعرض في اسواق النخاسة ،والدم العربي يروي تفاصبل الاقصاء المعتمد في تركيبة صناع القرار،ناهيك عن صلابة المواقف التي تحارب كلما دعت الضرورة الى ذلك،وتخرج ارادة الشعب عن القاعدة التي رسمت مسبقا ،لتحديد اولويات الخطاب الرسمي ،وجاهزية اتخاذ الحكم النهائي من دائرة فصل السلطة عن بقية الشعب ،ويفهم الذي يريد ان يواجه ترسانة الاحتواء جرعات هذا التدخل الذي يراد منه تصحيح اخطاء الماضي، والاجابة عن اسئلة المرحلة المقبلة التي نجحت في ترسيم حدود اخلاقية لمهنة السياسة التي لاتحترمشروط اللعبة الخاصة بالكبار.وتضع حدودا لاية مشاركة.
وحين يدهشك الكلام المنمق مثل عسل مغشوش في زمن البرودة التي استولت على الاجساد ،ولم يعد ممكنا جبر الخاطر من صديق او قريب ،لان لهفة الخوف ظلت جاتمة على قلوبنا منذ عرفنا اننا على الارض نمشي كباقي البشر ،وتاكدت ان المسافة الفاصلة بيني وبين ذلك الاخر لا تبعد كثيرا عما اعرفه عن نفسي ،وعن شكل الاختلاف الذي يفسد القضية ،ويحولها الى تراشق باي شيء امامك،والتدافع بالايدي دفاعا عن حق..........
امتلاك صلاحية الرد ،والدفاع بكل ما يملك من قوة الحصانة القريبة من تمرد الحصا ن على صاحبه ،في الوقت الذي يحتاجه الامر الى سلطة تقديرية تنهي شكل الخلاف المفتعل لارضاء جهة على حساب جهة اخرى ، وتظل الحقيقة العنصر الغائب في كل التداولات المطروحة على طاولة المفاوضات المترنحة تحت نقض الفيتو الذي يجاري النيتو في استخدام المفرط للقوة امام اعداء الغرب ،يؤجلون فعل القتل حتى تكتمل حلقة الصراع ،ويهدر الدم العربي بغزارة على يد من توعدوا بقتل الاطفال قبل ان تفتح عيونهم على الحياة ،الكل يشارك بقسط وافر في هذا النزيف الذي يضرب بعمق الضمير العالمي ،و الارادة الدولية في حماية حقوق الانسان في كل مكان ،دون وصاية من احد او مجاملة من طرف قوى فاعلة داخل النسيج السياسي الذي تدار فيه الازمات ،وبهذا الحجم الذي نشاهد ه اليوم في اكثر من منطقة مشتعلة تطالب بالاصلاح و التغيير قبل ان تفكر في رغيف الخبز...............

........................................................................يتبع......................................................................
*خليل الوافي
khalil-louafi@hotmail.com....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://khalil-louafi.alafdal.net
 
على تخوم الموت تغرق سفن النجاة.(.2)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ابجذيات المحكي والمنسي في الكتابة الابداعية :: من وحي الكلام-
انتقل الى: